خزامى في المدينة الرياضية اليوم


زيد حسين العموش

 

عندما تسمع صوت اطفال خزامى تصدح مع شمس الشتاء في صباح اليوم اللطيف ممزوجه بالعافية والحب والامل والخير

الواضحه على ملامحهم اعلم ان السبب كادر خزامى يرفرف فوقهم مع كل نسمة وذرة اكسجين تهبط على عيونهم .

 

على هامش هذه المقدمة البسيطة خزامى اليوم رافق اطفاله متجه نحو المدينة الرياضيه لكي يمزج بكادره المتميز الذي يحمل

افضل المقومات الماديه والمعنويه الفرح والنشاط بعيون كل طفل .

 

يذكر ان مركز خزامى يتمتع بالمزايا على مستوى العالم بالكوادر البشرية والفنية التي جعلت من المركز يحقق بصمه في عالم الخدمات كما يقال الصوره تعبر عن الكثير من الحروف بنقاطها وشكلها .

لكل ميدان له فارس وميدان مركز خزامى فيه الكثير الكثير والشكر كل الشكر لمن شارك في نشاط اليوم وساهم برسم

الضحكه والسعاده على وجوهم ومن كل منبر شعار خزامى للحالات الخاصة يستحقون من الكثير يكتب بماء الذهب الممزوج

بالماس يلمع كالقمر وحيدا منقوشا على الصخر للابد قويا مثل الفولاذ .

 

 

 

 

: شركاء النجاح