برامج صعوبات التعلم


لقد بدا الاهتمام بصعوبات التعلم منذ عقود قليلة ويعتبر هذا الاهتمام متأخر إلى حد ما مقارنة بمجالات التربية الخاصة الأخرى إلا أن هذا المجال قد نال من المختصين قدرا هائلا من الاهتمام ويعود هذا إلى حجم المشكلة التي يواجهها الطلاب في المدارس إضافة إلى غموض مفهوم صعوبات التعلم واختلاطه بمفهوم بطء التعلم أو التأخر الدراسي .

لا بد من الإشارة إلى أن الطلبة اللذين يعانون من صعوبات التعلم يمكنهم الإلحاق بالمدارس العامة إذا توفرت الخدمة لهم كغرف مصادر التعلم والمختصين وقد نالت جزء من الاهتمام من قبل وزارة التربية والتعليم.

أهداف البرنامج

1-   تقديم الخدمات التشخيصية للحالات التي تعاني من المشكلات التعليمية(صعوبات التعلم، بطء التعلم ، تأخر دراسي) وتصنيفها.

2-   التمكن من إلحاق الطفل من ذوي صعوبات التعلم باقرانة في المدرسة العادية بعد تجاوزه لمشكلاته التعليمية.

3-   إكساب الطفل المهارات الأساسية للتعلم ومعالجة الجوانب السلوكية والمعرفية وتقديم الخدمات الأخرى لمن يحتاج إليها.

4-   مساعدة الطفل والأسرة لتخطي صعوبة التعلم وتدريب الأسرة على التعامل الايجابي مع الحالة.

البرنامج

لا يختلف برنامج صعوبات التعلم عن البرنامج الذي يقدم للطلبة العاديين من حيث المناهج ولكنه ينقسم إلى :-

*- التعليم العام:- يتلقى الطلبة التعليم وفق المناهج المعتمدة مع استخدام للوسائل التعليمية والإيضاحية بشكل فاعل داخل الغرفة الصفية مع اعتماد العدد 6-8 طلاب في الصف الدراسي الواحد.

*- التعليم الخاص:-  تلقي التعليم الفردي والتركيز على المشكلة الرئيسية التي يعاني منها الطالب من خلال غرفة مصادر التعلم والتي تصمم بشكل خاص لتلافي المثيرات التي تعمل على التشتت والاستخدام الفعال للوسائل التعليمية وبإشراف المختصين في مجال التربية الخاصة (صعوبات التعلم )

*- الخدمات النفسية :- مساهمة المختصين النفسيين في الخطة التربوية والخطة التعليمية باستخدام التعزيز المدروس ومعالجة المشكلات السلوكية.

*- الخدمات المساندة :- تقديم الخدمات الأخرى التي يحتاجها الطالب خاصة النطق واللغة وغيرها.

: شركاء النجاح